تغريم ترامب بـ 370 مليون دولار

طالبت المدعية العامة في ولاية نيويورك، ليتيتيا جيمس، بتغريم الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بمبلغ 370 مليون دولار في قضية احتيال مدني.

وقالت جيمس، في تصريحات، إن المحاكمة التي جرت في الأشهر الأخيرة أثبتت حصول ترامب على هذا المبلغ من خلال سلوك غير قانوني، داعية القاضي الذي أشرف على المحاكمة بإلزام ترامب بدفع نحو 370 مليون دولار.

وإلى جانب العقوبة المالية، طلبت جيمس أيضا منع ترامب من المشاركة في بناء العقارات في نيويورك ومن إدارة أي شركة في الولاية.

وقدرت المدعية العامة المبلغ الذي حصل عليه ترامب في خريف عام 2022 بأكثر من 250 مليون دولار عندما رفعت دعوى قضائية ضده، متهمة إياه بتضخيم صافي ثروته للحصول على معاملة تفضيلية من البنوك وشركات التأمين.

وبدأت المحاكمة في أكتوبر وانتهت الإجراءات الشهر الماضي، لكن مصير ترامب لم يحسم بعد، بينما علق محامو الرئيس السابق في مذكراتهم الخاصة بأن “المدعية العامة فشلت في إثبات قضيتها”.

ويواجه ترامب ونجلاه دونالد جونيور وإريك، إلى جانب مدراء تنفيذيين آخرين في منظمة ترامب، اتهامات بتضخيم قيمة العقارات والأصول المالية التابعة للمنظمة بمليارات الدولارات للحصول على قروض مصرفية وعقود تأمين بشروط أفضل.

وسيواجه ترامب، في مارس المقبل، محاكمة في اتهامه بالتآمر لتغيير نتيجة انتخابات 2020 التي خسرها أمام الرئيس الحالي جو بايدن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى