الرئيس تبون: هذا ما ستفعله الجزائر وسيراليون في مجلس الأمن من أجل فلسطين

أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون يوم الأربعاء، أن الجزائر وسيراليون ستعملان على دعوة مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته تجاه الشعب الفلسطيني.

جاء هذا في مؤتمر صحفي مشترك للرئيس تبون، مع نظيره من سيراليون جوليوس مادا بيو، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى الجزائر تدوم 3 أيام. بدعوة من الرئيس الجزائري.

وجاء في حديث الرئيس تبون:”إن الجزائر وسيراليون، باعتبارهما عضوين غير دائمين في مجلس الأمن، ستعملان سويا على المساهمة في حفظ السلم والأمن الدوليين”.

وتابع الرئيس يقول:”وستعملان (الجزائر وسيراليون) كذلك على الاستمرار في دعوة المجتمع الدولي لتحمّل مسؤولياته القانونية والأخلاقية، فيما يتعلق بالظلم التاريخي الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني”.

وقال الرئيس الجزائري إن “الأوضاع في قطاع غزة، تشهد على ما يتعرض له الفلسطينيون من الإبادة وجرائم الحرب، والجرائم ضد الإنسانية. أمام عالم عاجز عن ردع الاحتلال الصهيوني”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى