بمناسبة العام الجديد.. شي واثق من إعادة توحيد الصين وتايوان

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ إن بلاده “سيتم بالتأكيد إعادة توحيدها” مع تايوان خلال خطابه المتلفز بمناسبة العام الجديد، مجددا تهديدات بكين بالسيطرة على الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي، والتي تعتبرها جزءا من الصين.

انفصلت تايوان عن الصين وسط حرب أهلية عام 1949، لكن بكين تواصل اعتبار الجزيرة، التي يبلغ عدد سكانها 23 مليون نسمة واقتصادها عالي التقنية أرضا صينية وتكثف تهديدها لتحقيق ذلك بالقوة العسكرية إذا لزم الأمر.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الرسمية عن شي قوله في خطابه السنوي: “من المؤكد أنه سيتم إعادة توحيد الصين، ويجب على جميع الصينيين على جانبي مضيق تايوان أن يلتزموا بإحساس مشترك بالهدف”.

ووصفت الصين الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي ستجرى في تايوان في 13 يناير بأنها خيار بين الحرب والسلام.

تعتبر بكين المرشح الرئاسي الأوفر حظا، ويليام لاي، الذي يشغل حاليا منصب نائب الرئيس عن حزب الشعب الديمقراطي الحاكم، “انفصاليا” واتهمته هو ورئيسة تايوان تساي إنغ وين بمحاولة إثارة هجوم صيني على الجزيرة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى