الجزائر: استخراج أزيد من 250 ألف طن من الحديد الخام بمنجم غارا جبيلات

تم استخراج ما بين سنتي 2022 و2023 أزيد من 250 ألف طن من الحديد الخام من منجم غارا جبيلات بولاية تندوف ( جنوب غرب الجزائر)، حسبما أكده اليوم الثلاثاء، المدير العام المساعد للمؤسسة الوطنية للحديد والصلب “فيرال”، رضا بلحاج.

وأوضح بلحاج، في لقاء صحفي مع الإذاعة الجزائرية، أنه تم استخراج حوالي ربع مليون طن (250 ألف طن) من الحديد الخام من منجم غارا جبيلات منذ دخوله حيز الاستغلال، في إطار المرحلة الأولى التي تهدف أساسا إلى تحديد القدرات الفعلية للمنجم بعد دخوله حيز الخدمة، وتأكيد الدراسات المنجزة قبل المشروع، وتكملة البحوث التي تمت مباشرتها في هذا المجال.

ويتم توجيه الكميات المستخرجة لسد جزء من احتياجات السوق الجزائرية مع إمكانية تصدير جزء منها، خصوصا في ظل ارتفاع أسعارها في السوق الدولية ضمن مساعي الرفع من عائدات البلاد خارج قطاع المحروقات، حسب المسؤول الذي أشار الى تجاوز سعر الحديد الخام في السوق الدولية عتبة ال135 دولار للطن صعودا من 100 دولار المسجلة شهر ديسمبر 2022، أي بزيادة قدرها 35 بالمائة.

وفي هذا السياق، ذكر بلحاج بأهمية مشروع غارا جبيلات الذي يعد أحد أهم المشاريع الهيكلية المعول عليها بالنظر للعدد الهائل من مناصب الشغل التي سيتم استحداثها بطريقة مباشرة وغير مباشرة، والمقدرة على التوالي ب25 ألف و125 ألف منصب، إضافة الى الدفعة التي سيمنحها للصناعة الوطنية.

ويعتبر غارا جبيلات من أضخم المناجم في العالم من حيث الاحتياطيات اذ تقدر بنحو 5ر3 مليار طن من خام الحديد فيما تبلغ قدرات الإنتاج ب 2 الى 3 مليون طن سنويا في غضون 2025، قبل أن ترتفع تدريجيا لتصل إلى 50 مليون طن سنويا في افاق 2040.

وينتظر أن يشكل المنجم احد المصادر الرئيسية لتلبية الاحتياجات المحلية للحديد الخام في البلاد، إلى جانب منجمي الونزة وبوخضرة بولاية تبسة ( شرق الجزائر) واللذان ينتجان معا ما مقدراه 2 مليون طن سنويا.

ومن شأن هذا المشروع تلبية الحاجيات الوطنية من الحديد الخام بشكل كبير، فضلا عن الديناميكية الاقتصادية التي سيخلقها حوله، إذ سيترافق مع عدة مشاريع أخرى أهمها مشروع إنجاز خط السكك الحديدية غارا جبيلات-بشار، ومركب بشار لإنتاج قضبان السكك الحديدية والهياكل المعدنية والعربات السككية لنقل خام الحديد.

ووصف بلحاج، قرار الرئيس عبد المجيد تبون، بإطلاق خط السكة الحديدية بين غارا جبيلات وبشار على مسافة 950 كلم، بالقرار “الشجاع“، كونه يمثل “نقطة مفصلية” في نجاح المشروع.

وفيما يخص الصلب، أشار المتحدث إلى ارتفاع الانتاج الجزائري ما بين 2013 الى 2023 من 1 مليون طن الى 6 مليون طن، وقد يصل الانتاج -حسبه- في افاق 2026 الى 12 مليون طن مرتقبة، وهو الحجم الذي يقابله 20 مليون طن من المواد الأولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى