بدء تشغيل أعمق وأكبر مختبر تحت الأرض على مستوى العالم في الصين

بدأ اليوم الخميس تشغيل مختبر فيزيائي يقع على عمق 2400 متر في مقاطعة سيتشوان بجنوب غربي الصين، ما يجعله أعمق وأكبر مختبر تحت الأرض في العالم.

ويرى العلماء أن المختبر سيوفر فضاء ” نظيفا ” لسعيهم وراء المادة غير المرئية المعروفة بـ المادة المظلمة، حيث قالوا إن العمق الشديد يساعد على حجز معظم الأشعة الفضائية التي تعرقل المراقبة.

ويقع المرفق العميق للغاية وبالإشعاع المنخفض للغاية (دورف) للتجارب الفيزيائية المتقدمة تحت جبل جينبينغ في ولاية ليانغشان في مقاطعة سيتشوان.

ويعتبر المرفق المرحلة الثانية من مشروع مختبر جينبينغ تحت الأرض في الصين، ويتمتع بسعة فضاء إجمالية تبلغ 330 ألف متر مكعب. وبدأت أعمال بنائه في شهر ديسمبر من العام 2020، تحت رعاية مشتركة من قبل جامعة تشينغهوا وشركة نهر
يالونغ المحدودة لتطوير الطاقة الكهرومائية.

وفي هذا السياق، قال البروفيسور يويه تشيان، من جامعة تشينغهوا إن المرفق سيصبح مركزا عالميا للبحوث العلمية العميقة تحت الأرض بإمكانه القيام بتكامل التخصصات المتعددة بما في ذلك فيزياء الجسيمات والفيزياء الفلكية النووية وعلوم الحياة لتعزيز تطوير البحوث في الصين في المجالات المتقدمة ذات الصلة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى