“جوجل” تكشف عن نظام متطور يحسن آلية اكتشاف البريد الإلكتروني المزعج والمحتوى الضار في”جيميل”

كشفت شركة خدمات الإنترنت والتكنولوجيا الأمريكية “جوجل” عن نظام (RETVec)، وهو نظام متطور لتحليل النصوص يدعم العديد من اللغات، ويحسن آلية اكتشاف التهديدات المحتملة في “جيميل”، مثل البريد الإلكتروني المزعج والمحتوى الضار.

ووفقا لجوجل، فإن نظام (RETVec) يتمتع بدقة عالية في اكتشاف التلاعب بالنصوص على مستوى الأحرف، سواء بالإدراج أو الحذف أو استخدام الأحرف المتشابهة، بالإضافة إلى اكتشاف الأخطاء المطبعية المقصودة، حيث يعمد المحتالون إلى ابتكار استراتيجيات مضادة على نحو دائم، لتجاوز تدابير الدفاع التقليدية عبر التلاعب بالنصوص.

واعتادت الجهات العاملة في مجال الاحتيال الإلكتروني تعديل رسائل البريد الإلكتروني المستخدمة في هجماتهم، وجعلها مليئة بالأحرف الخاصة والرموز التعبيرية والأخطاء المطبعية، لتجاوز الأنظمة الدفاعية في جيميل.

ويدعم نظام (RETVec) من جوجل أكثر من 100 لغة، ويستفيد من آلية تسمى (التوجيه) تتيحها تقنيات معالجة اللغات الطبيعية (NLP)، من أجل رسم خريطة للكلمات والعبارات وتحويلها إلى تمثيلات رقمية، لتحليلها على نحو أعمق وتسهيل تصنيفها.

وأظهرت الاختبارات العملية أن إدماج نظام (RETVec) في جيميل أدى إلى تحسينات ملحوظة في اكتشاف الرسائل غير المرغوب فيها، حيث زعمت جوجل وجود زيادة نسبتها 38 بالمئة في معدل اكتشاف البريد العشوائي عما هو عليه الآن، كما أسفرت الاختبارات أيضا عن انخفاض ملحوظ بنسبة 19.4 بالمئة في معدل النتائج الإيجابية الكاذبة، التي تحتسب عند تصنيف رسالة بريد إلكتروني طبيعية عن طريق الخطأ على أنها بريد عشوائي.

الجدير بالذكر أن شركة،جوجل، خلال الآونة الأخيرة تحاول الحد من انتشار البريد الإلكتروني المزعج في جيميل، وقد اتخذت بعض الإجراءات، مثل تسهيل إلغاء الاشتراك في رسائل البريد الإلكتروني المزعج، وإقدامها على حذف حسابات جيميل غير النشطة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى