التوقيع على اتفاقية اطار لترقية الممارسة الرياضية في الوسط المهني

وقع وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، فيصل بن طالب، اليوم السبت بالجزائر العاصمة، مع وزير الشباب والرياضة، عبد الرحمان حماد، على اتفاقية اطار لترقية ممارسة الرياضة في الوسط المهني وتشجيع الأنشطة الرياضية لدى فئة ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأكد بن طالب أن هذه الاتفاقية تهدف الى “تحديد اطار التعاون والتنسيق بين القطاعين لترقية وتعميم ممارسة الرياضة في الوسط المهني وتدعيم مبادرات الشباب في مجال الرياضة، مع إشراك المؤسسات والأجهزة تحت الوصاية لتحقيق أهداف كلا القطاعين”.

وأبرز الوزير أن مجال التعاون في اطار هذه الاتفاقية يتعلق بعدة تدابير, سيما منها “تعميم وترقية وتأطير الممارسة الرياضية في الوسط العمالي، مع تشجيع المرأة العاملة على الانخراط في هذا المجال والعمل على ابراز القدرات الرياضية للشباب ومرافقتهم من أجل استحداث نشاطات متعلقة بها”.

وأضاف بن طالب أن التعاون يتعلق أيضا بتبادل وتحيين المعلومات حول النشاطات الشبانية والرياضية المستحدثة من قبل الشباب، مشيرا الى أن هذه الاتفاقية تندرج ضمن “البرامج المسطرة لتجسيد التزامات رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون”.

بدوره، أكد حماد على أهمية التعاون والتنسيق بين القطاعين لترقية وتعميم ممارسة الرياضة في الوسط المهني وتدعيم مبادرات الشباب في هذا المجال، مشيرا الى أن هذه الاتفاقية تهدف الى وضع “استراتيجية فعالة” من أجل “إبراز القدرات الرياضية للشباب ومرافقتهم وتوجيههم نحو النشاطات والمشاريع المتعلقة بقطاع الشباب والرياضة”.

وأكد الوزير على أهمية تفعيل هذه الاتفاقية من خلال “تحديد الآليات اللازمة لتنفيذ البرامج الرياضية والمبادرات الشبانية المشتركة وذلك في اطار تحقيق التنمية المستدامة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى