سفير فلسطين: الجزائر شريك للشعب الفلسطيني في خوض معركة التحرير

قال السفير الفلسطيني بالجزائر، فايز ابوعيطة، أن الجزائر كانت شريكا للشعب الفلسطيني في خوض معركة التحرير وان شاء الله العودة والانتصار واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وخلال الندوة الدولية التي تحتضنا الجزائر تحت عنوان “العدالة للشعب الفلسطيني”. قال أبو عيطة “أستطيع أن أقول جازما أن الجزائر احتضنت أول مكتب للثورة الفلسطينية عام 1963. والتي شهدت هنا عام 1988 في دورة المجلس الوطني ال 19، حيث احتضنت هذه الدورة. منعطفات خطيرة كات تمر بها القضية الفلسطينية فاحتضنت الجزائر دورة المجلس الوطني. التي اعلن فيها الشهيد الراحل عن قيام دولة فلسطين من هنا في الجزائر في 15 نوفمبر 1988.

وأضاف السفير الفلسطيني “المحطات التاريخية التي شكلت نموذجا للعمل الوطني الوحدوي والقومي مع اشقاءنا في الجزائر تؤكد ان الجزائر كانت شريكا للشعب الفلسطيني في خوض معركة التحرير وان شاء الله العودة والانتصار واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف”.

كما ثمن السفير الفلسطيني، دعوة الرئيس تبون لمتابعة الكيان قانونيا قائلا “نحن هنا في الجزائر نقدر عاليا. ونثمن دعوة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لمتابعة الكيان الصهيوني في المحكمة الجنائية الدولية”.

حيث قال فايز ابوعيطة “نعتبر هذه الدعوة التي التقطتها منظمات المجتمع المدني سيما النقابة الوطنية للقضاة. او نقابة المحامين او الاخوة في المجتمع المدني لتجسدها عاملا واقعيا. ونحن نامل من اشقائنا في الجزائر الذين يدعون اشقاءهم وزملائهم من الحقوقيين في العالم. للبدء في حملة ملاحقة حقيقية لمجرمي الحرب الاسرائليين لانه لا يجب ان يفلت هؤلاء القتلة المجرمين من القعاب والقانون”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى