المنتخب الغيني مهدد بالاستبعاد من تصفيات المونديال

كشفت تقارير صحفية أنّ الاتحاد الغيني لكرة القدم يعيش أزمة خانقة، لدرجة أنّه فشل في انتخاب رئيس جديد له، وهذا ما يجعله مهددا بعقوبات من قبل الاتحاد الدولي للعبة “فيفا”، وهذا ما سينعكس سلباً على المنتخب الذي يعد أحد أبرز منافسي المنتخب الجزائري في المجموعة السابعة على بطاقة التأهل إلى بطولة كأس العالم 2026.

ونقل “العربي الجديد” عن موقع “غيني فوت” الغيني، أنّ هذه الأزمة ولّدت فشلاً جديداً في إجراء عملية انتخاب رئيس جديد لاتحاد الكرة التي كانت مقررة، أول أمس الأحد، إذ تعيش الهيئة فراغاً في هذا المنصب منذ نهاية عام 2021. وبقرار من “فيفا” جرى تعيين لجنة مؤقتة لقيادة كرة القدم في غينيا، لفترة محددة انتهت بتاريخ 26 نوفمبر الجاري.

وأكد المصدر نفسه أنّ الجمعية العامة الانتخابية التي جرت الأحد ولم ينتج عنها انتخاب رئيس جديد، حضرها مندوب “فيفا” الذي رفع تقريراً مفصلاً عن الخروقات التي حدثت خلال هذا الاجتماع، ما يجعل المنتخب الغيني على مشارف التعرض لعقوبة الحرمان من أي نشاط رياضي، ومن ضمنها الإقصاء من الظهور في بطولة كأس أمم أفريقيا المقبلة وكذلك تصفيات كأس العالم 2026.

وخلال افتتاح الجمعية العامة الانتخابية في كوناكري، الأحد، غاب 46 عضواً عن الجلسة ولم يحضر إلّا 23 عضواً في القاعة من أصل 69 عضواً، في حين أنّ هناك حاجة لحضور 31 عضواً على الأقل ليكتمل النصاب القانوني بما يسمح بإجراء هذه الانتخابات.

وسيكون منتخب غينيا منافساً للخضر في الجولة الثالثة من تصفيات كأس العالم 2026 المقررة في شهر جوان 2024، مع العلم أنّ المنتخب الغيني يملك في رصيده ثلاث نقاط من فوز أمام أوغندا وخسارة مفاجئة في بوتسوانا، في حين أنّ أشبال بلماضي حققوا العلامة الكاملة، خلال أول جولتين بـ6 نقاط كاملة بفوزين أمام كل من الصومال وموزمبيق.

يذكر أنّ المنتخب الغيني يستقبل منافسيه بمدينة بركان المغربية، وهذا لعدم توفر بلاده على أي ملعب مؤهلا لاحتضان المقابلات الدولية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى