آيت نوري مُهدد بتضييع “كان” كوت ديفوار

كشفت تقارير إعلامية مستجدات جديدة عن طبيعة إصابة الظهير الأيسر لنادي الولفز والمنتخب الوطني، ريان آيت نوري.

والتي تعرض لها اللاعب أمس الإثنين خلال مباراة فريقه أمام فولهام، برسم الجولة 13 من البريميرليغ، غادر على إثرها آيت نوري أرضية الملعب من الدقيقة 19 من الشوط الأول.

وحسب ما كشفه موقع “إصابة” السعودي، والمتخصص في تحليل وتأهيل الإصابات الرياضية، فإن آيت نوري تعرض لالتواء في الكاحل.

وأوضح ذات المصدر، أن فترة غياب آيت نوري ستكون على حسب خطورة الإصابة التي تعرض لها، من أسبوع إلى 6 أسابيع.

وفي حال غياب اللاعب عن المنافسة، لفترة تقارب الشهر، فقد يكون مهدداً بالغياب عن الكان التي ستنطلق بداية من 12 جانفي المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى