افتتاح حظيرة واد السمار قريبا

كشفت وزيرة البيئة والطاقات المتجددة، فازية دحلب، اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة، أن حظيرة واد السمار التي أنجزت فوق المفرغة العمومية السابقة للعاصمة ستفتح “قريبا” أبوابها أمام العائلات الجزائرية، وهذا بعد خضوعها لأشغال إعادة تهيئة.

وأوضحت دحلب، في تصريحات صحفية على هامش إشرافها رفقة وزير التجارة وترقية الصادرات، الطيب زيتوني على افتتاح الطبعة السابعة للصالون الدولي لاسترجاع وتثمين النفايات، بقصر المعارض (الصنوبر البحري)، أنه سيتم فتح هذا الفضاء العمومي الأخضر قريبا للجمهور، مشيرة إلى أن عملية إعادة التهيئة مفرغة واد السمار كلفت أكثر من 7 مليار دج.

وأضافت الوزيرة في ذات السياق، أن هذا المشروع أنجز من خلال الاستعانة بالكفاءات الوطنية والدولية في إعادة تهيئة المفارغ العمومية وتحويلها إلى منتزهات، مؤكدة أن هذه الخبرة سيتم استعمالها في ولايات أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى