روسيا.. ابتكار سيراميك حيوي فريد لترميم العظام

ابتكر علماء جامعة الشرق الأقصى الفيدرالية بالتعاون مع زملائهم من جامعة المحيط الهادئ الطبية، نوعا من السيراميك الحيوي لهندسة العظام باستخدام أساليب التكنولوجيا الحديثة.

ويشير يفغيني بابينوف، نائب مدير معهد تطوير التقنيات العلمية المكثفة والمواد المتقدمة بجامعة الشرق الأقصى الفيدرالية، إلى أنه استنادا إلى تلبيد البلازما الشراري، جمع الباحثون نموذجا أوليا لمركب حيوي على شكل مصفوفة من السيراميك العظمي لاستعادة عيوب العظام الكبيرة.

وتتميز هذه المادة بخصائص مضادة للجراثيم، ما يضمن تنشيط نمو أنسجة العظام ونموها العميق في الغرسة. وتجمع طريقة تصنيع المادة الجديدة بين عمليات تلبيد المسحوق الحيوي والتوليف التفاعلي للمكونات الكيميائية الرئيسية في تركيبة السيراميك الحيوي، وهي نظير اصطناعي لأنسجة العظام الطبيعية.

ويقول يفغيني بابينوف: “يعطي النهج التكنولوجي المقترح درجات حرارة منخفضة نسبيا ودورات قصيرة من التوليف وتلبيد السيراميك، ما يساعد على منع نمو الحبوب، ويضمن كثافة عالية واستقرار ميكانيكي للعينات، ويخلق أيضا هياكل مسامية ذات خصائص محددة”.

وقد زرع الباحثون العينات في الأنسجة الرخوة لصدر أرنب نيوزيلندي أبيض في منطقة العضلة شبه المنحرفة والعضلة الظهرية العريضة. وفقا لنتائج تقييم تفاعل الأنسجة المحيطة لم يظهر لدى الحيوان خلال الأشهر الثلاثة من فترة التعافي، أي التهاب محدد أو نخر أو نشوء ورم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى