استنفار أمني غير مسبوق تحسبا لأولمبياد باريس 2024

يخطط الجيش الفرنسي للمساهمة بـ15 ألف جندي في العملية الأمنية الضخمة لتأمين دورة الألعاب الأولمبية في باريس العام 2024.

وصرح كريستوف أباد، الحاكم العسكري لباريس، بأن الجزء الأكبر من القوة العسكرية، أي ما يقارب 10 آلاف جندي، سيتم نشره في منطقة باريس.

ويخطط الجيش لنشر طائرات استطلاع مسيرة من طراز “ريبر”، وطائرات “أواكس” لمراقبة المجال الجوي.

وضمن الاستعدادات لتأمين الألعاب الأولمبية، يخطط الجيش الفرنسي، لنشر طائرات مقاتلة، وطائرات للتزود بالوقود جوا، وطائرات مروحية يمكنها حمل القناصة، ومعدات لتعطيل الطائرات المسيرة.

ووصفت الاستعدادات الأمنية لدورة الألعاب الأولمبية المقررة من 26 جويلية إلى 11 أوت 2024، بـ”غير المسبوقة” من حيث الحجم بالنسبة لفرنسا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى