برلمانيون يسلمون مذكرة احتجاج للسفيرة الأمريكية

التقى، اليوم الثلاثاء، رؤساء المجموعات البرلمانية بالسفيرة الأمريكية، إليزابيث مور أوبين، ضمن سلسلة من اللقاءات مع سفراء بعض الدول المؤثرة في المشهد الدولي بهدف الضغط لمراجعة مواقفهم والانحياز للحق والعدل تجاه فلسطين الصامدة في وجه الطغيان العالمي.

وأفاد بيان المجموعة البرلمانية لحرة “حمس” أنهم أكدوا للسفيرة الأمريكية أن حركة “حماس” وفصائل المقاومة الفلسطينية ليسوا إرهابيين وأن الفلسطينيين لهم كامل الحق في المقاومة والتحرير بل هو واجبهم كما كان الشأن للجزائريين خلال الاستعمار الفرنسي.

ووفق ذات البيان، أكد رؤساء المجموعات البرلمانية أن “الإدارة الأمريكية منحازة بشكل مباشر للكيان، بل إنها مشاركة في العدوان على الأشقاء في غزة وفلسطين، لو أرادت الإدارة الأمريكية أن يتوقف العدوان وتفتح المعابر وتدخل المساعدات لاستعملت نفوذها على الكيان وأجبرته على ذلك”.

وفي ختام اللقاء أكدت السفيرة حاولت توضيح موقف بلادها ووعدت بنقل المذكرة التي تلقتها من رؤساء المجموعات البرلمانية إلى قيادة بلدها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى