الجزائر تشتري 100 ألف طن من القمح

قال متعاملون أوروبيون، اليوم الأربعاء، إنّهم يعتقدون أنّ الديوان الجزائري المهني للحبوب اشترى تقريبا ما بين 90 ألفا و100 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة عالمية أُغلقت، أمس الثلاثاء.

وطلبت المناقصة كمية اسمية 50 ألف طن للشحن إلى ميناءين فقط، لذلك توقع المتعاملون عملية شراء صغيرة نسبيا.

وقالوا إنّ الأسعار التي تشير لها التقارير اليوم بلغت مرة أخرى حوالي 277 دولارا للطن شاملة تكلفة الشحن للتوريد إلى ميناء مستغانم. وكان هذا هو نفس ما ورد مساء أمس، وفقا لـ “رويترز”، ويتوقع المتعاملون أنّ القمح سيأتي من منطقة البحر الأسود.

والقمح مطلوب للشحن على عدة فترات من مناطق الإمداد الرئيسية بما فيها أوروبا، وهي بين 13 و31 ديسمبر 2023، وبين الأول والخامس عشر من جانفي 2024، وبين 16 و31 من ذات الشهر، وبين الأول والخامس عشر من فيفري، وبين 16 و29 من ذات الشهر. وإذا كان المصدر من أمريكا الجنوبية أو أستراليا، فسيتم الشحن قبل ذلك بشهر،

وينبغي تفريغ القمح في ميناء مستغانم أو تنس.

وتعكس التقارير تقييمات المتعاملين، ولا يزال من الممكن صدور تقديرات أخرى للأسعار والكميات في وقت لاحق.

وفي مناقصة سابقة كبيرة في السابع من نوفمبر ، اشترت الجزائر ما بين 600 ألف و690 ألف طن من قمح الطحين بسعر نحو 266 دولارا للطن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى