القضاء التونسي يوقف 8 أشخاص بتهمة التآمر على أمن الدولة

أعلن مسؤول قضائي في تونس، اليوم الأربعاء، إيقاف ثمانية أشخاص بينهم موظفون في الدولة بتهمة التآمر على أمن الدولة والاعتداء بالقدح ضد الرئيس قيس سعيد.

وأوضح المتحدث باسم محكمة القصرين غرب تونس رياض النويوي أنّ خمسة من بين المشتبه بهم تم ضبطهم في اجتماعات سرية في محل مغلق بالجهة، وتم الكشف عن شبهات التآمر على أمن الدولة بعد مصادرة هواتفهم الخلوية والاطلاع على المكالمات.

وقال النويوي، لإذاعة “شمس أف أم” الخاصة اليوم، إنّ “الهواتف الخلوية التي تم مصادرتها تتضمن محادثات تمس بالأخلاق وتحتوي على ثلب رئيس الدولة”

وتابع أنّ المحادثات تهدف أيضا إلى “إفشال” الانتخابات المحلية المقررة في ديسمبر المقبل، ولا تزال التحقيقات مستمرة وفق المتحدث القضائي.

ويقبع في السجون العشرات من السياسيين ومسؤولين سابقين في أجهزة الدولة، بتهمة التآمر ضد أمن الدولة والتحريض ضد السلطة وقضايا أخرى ترتبط بالإرهاب والفساد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى