قنوات جديدة وأنفاق لحماية العاصمة من الفيضانات

قامت مديرية الموارد المائية بالتنسيق مع مؤسسة أسروت والأشغال العمومية بعدة مشاريع. وحملات إستباقية من أجل حماية العاصمة من الفيضانات.

وقال كمال بوكريشة مدير الموارد المائية لولاية الجزائر في تصريح “للنهار أونلاين”. أن المديرية قامت بحملة إستباقية في العاصمة لتفادي وقوع فبيضانات جراء الأمطار المتساقطة بغزارة. مشيرا إلى أن هذه الحملة تم الشروع فيها قبل موسم الخريف لتفادي الكوارث.

وأضاف بوكريشة، أن مديرية الموارد المائية قامت بعدة مشاريع لحماية العاصمة من الفيضانات على غرار مشاريع كبرى تتمثل في توسعة واد الحراش وواد الحميز. بالإضافة كذلك إلى تهيئة واد رغاية. ناهيك عن تطهير وتنقية الأودية من أجل تسهيل جريان المياه.

كما كشف اذات المتحدث، أنه تم تنقية وتوسيع 104 واد عبر إقليم العاصمة، من خلال نزع النفايات والأتربة من أجل تسهيل جريان المياه وعدم تجمعه في برك مائية. وكذا القيام بمشاريع ظرفية على حواف الطرق السريعة. وميناء الجزائر وكذا الطريق السريع على مستوى جسر قسنطينة.
وبخصوص النقاط السوداء التي تتراكم فيها المياه ويمكن أن تشكل فيضانا بالعاصمة، أشار بوكريشة، إلى أنه تم القيام بثلاثة مشاريع قيد الإنتهاء منها وتتمثل في إنجاز أنفاق على مستوى ميناء الجزائر وبعض المحاور بالطرق السريعة. بالإضافة كذلك إلى قنوات صرف صحي جديدة. وتقوية البالوعات من أجل استعاب كميات الأمطار المتساقطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى