اتحاد الجزائر: مخرجات “اجتماع الأزمة”

جدد مجمع “سيربور”، المساهم الرئيسي في الشركة الرياضية لاتحاد الجزائر، دعمه للطاقم المسير للفريق الأول عقب الهزيمتين الأخيرتين في بطولة الرابطة الأولى المحترفة لكرة القدم، حسبما أورده النادي العاصمي على صفحته الرسمية في “فيسبوك” اليوم الاثنين. وأشار بيان الفريق أن الرئيس المدير العام لـ”مجمع ساربور”، محمد كريم حركاتي، عقد صباح اليوم الاثنين، اجتماعا بمقر المجمع، بحضور رئيس مجلس الإدارة، سيد أحمد أعراب، والمناجير الرياضي توفيق قريشي، ومدرب الفريق كارلوس غاريدو. وأفاد المصدر أن “الاجتماع عرف التطرق لوضعية الفريق الأول بعد الهزيمتين المتتاليتين في المباراتين الأخيرتين، كما هدف الاجتماع إلى تحديد الحلول التي من شأنها أن تسمح تصحيح الوضع بسرعة. وأكد الرئيس المدير العام دعمه للطاقم المسير، مشددا على وقوفه والسهر على ضمان السير الحسن للفريق”. وبعدما حقق انتصارين متتابعين أمام اتحاد خنشلة (1-0) وشباب بلوزداد (2-1)، تلقت تشكيلة الاتحاد هزيمتين متتاليتين على يد وفاق سطيف (2-1) واتحاد بسكرة (1-0)، مما جعل الفريق يتدحرج إلى الصف 13 بمجموع 6 نقاط رفقة مولودية وهران وبفارق نقطتين عن أول المهددين بالنزول اتحاد سوف (المركز 15, 4 ن). والتحق خوان كارلوس غاريدو (54 سنة) بالعارضة الفنية لاتحاد الجزائر أكتوبر الفارط بعقد مدته موسم واحد خلفا لعبد الحق بن شيخة المستقيل من منصبه. يذكر أن بن شيخة أعلن استقالته من العارضة الفنية يوم 9 أكتوبر عقب يومين عن من الخسارة أمام شبيبة القبائل (0-1)، على الرغم من تتويجه بكأس الكنفيدرالية الإفريقية جوان الفارط ثم بالكأس الإفريقية الممتازة شهر سبتمبر المنصرم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى