فوز ثمين لـ”الخضر”

حقق المنتخب الوطني فوزا صعبا وثمينا يجعلهم يحتلون المرتبة الأولى بعد جولتين في المجموعة السادسة من تصفيات كأس العالم 2026 .استهل أشبال جمال بلماضي المباراة بطريقة جيدة بسيطرتهم على الكرة خلال العشر دقائق الأولى، غير أنهم انهاروا بعدها بخروج ماندي وسليماني بسبب الإصابة في ظرف 5 دقائق.وفور ذلك خرج أصحاب الأرض من منطقتهم وهددوا مرمى الحارس ماندريا في عدة مناسبات، هذا الأخير أنقذ المنتخب من أهداف محققة في ثلاث مناسبات على الأقل.ولم يستطع رفاق محرز من استرجاع توازنهم طيلة ما تبقى من المرحلة الأولى، عدا اللقطة الأخيرة التي اصطدمت فيها تسديدة غويري بالقائم.وظهرا جليا خلال هذا الشوط غياب شبه كلي لوسط لميدان، فلم يستطع الثلاثي فيغولي، بن طالب، شايبي السيطرة على الكرة.كما أن الجهة لليمنى لـ”الخضر” كانت رواقا مفتوحا فكل هجمات الموزمبيق كانت من جهة يوسف عطال.في الشوط الثاني دخل “الخضر” بعزيمة أكبر فسيطروا على مجريات اللقاء وكانوا أخطر خطورة في المقابل انهار الخصم بدنيا.وجاء الخلاص على يد فيصل شايبي الذي افتتح باب التسجيل في الدقيقة 67 بعد عمل جيد من عمورة، ليعمق البديل رامز زروقي الفارق في الدقيقة 79 .وبهذا يحتل “الخضر” المرتبة الأولى في مجموعتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى