دولة جديدة تقطع علاقاتها الدبلوماسية مع الكيان الصهيوني

أعلنت مملكة بليز، إحدى دول منطقة الكاريبي، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الكيان الصهيوني بسبب عدوانه المتواصل على قطاع غزة.

وأفادت حكومة بليز، في بيان نشرته عبر موقعها الإلكتروني، أن القرار اتخذ لأن الكيان الصهيوني لم يقبل دعوات وقف إطلاق النار ومنع دخول المساعدات الإنسانية إلى غزة.

وأضافت: “على الرغم من مطالبنا، لم يضع (الكيان الصهيوني) حدا لانتهاكاته الدولية لحقوق الإنسان، ولم يسمح في الوقت نفسه لفرق الإغاثة بالدخول للتخفيف من معاناة سكان غزة، ولهذا السبب قررنا تنفيذ سلسلة من التدابير”.

يذكر أن كولومبيا وتشيلي وهندوراس استدعت سفراءها للتشاور على خلفية الهجمات الصهيونية المستمرة على غزة فيما أعلنت بوليفيا قطع العلاقات الدبلوماسية مع الكيان الصهيوني.

ومنذ 41 يوما تشن قوات الاحتلال الصهيوني عدوانا مدمرا على غزة، خلفت 11 ألفا و 660 شهيدا فلسطينيا اضافة الى 32 ألف مصاب، منذ بداية العدوان الشامل على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية في 7 أكتوبر الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى