رئيس جمهورية فنزويلا يستقبل وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب

إستقبل رئيس جمهورية فنزويلا البوليفارية، نيكولاس مادورو موروس، أمس الإثنين. وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، والذي سلمّه رسالة خطية موجهة إليه من قبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.

وحسب بيان للوزارة، فإنه وبتكليف من رئيس الجمهورية، يقوم وزير الطاقة والمناجم بزيارة عمل الى فنزويلا. أين حظي عرقاب باستقبال من طرف الرئيس الفنزويلي. حيث سلمه رسالة خطية موجهة إليه من طرف رئيس الجمهورية.

ونقل وزير الطاقة والمناجم، إلى رئيس جمهورية فنزويلا، التحيات الأخوية لرئيس الجمهورية. كما تطرق معه إلى سبل تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات ولاسيما في مجال الطاقة. كما قدّم الوزير، الترتيبات التي اتخذتها الجزائر والتحضيرات الجارية تحسبا لعقد القمة السابعة لرؤساء دول وحكومات منتدى الدول المصدرة للغاز. التي ستعقد بالجزائر في الثاني من مارس 2024.

وأكد الوزير تطلع رئيس الجمهورية الى مشاركة فعالة لجمهورية فنزويلا في هذه القمة ومساهمتها في دعم وتعميق قيم التضامن، بين أعضاء دول المنتدى. بهدف تعزيز الحوار وتكثيف المشاورات والمضي قدما على درب مواصلة تطوير مواردها من الغاز والصناعة الغازية بصفة عامة.

كما أكد على رغبته في تطوير العلاقات التاريخية التي تجمع البلدين في جميع المجالات ومواصلة التنسيق والتشاور حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

ولقد كلّف الرئيس الفنزويلي الوزير عرقاب بنقل تحياته الأخوية الى رئيس الجمهورية، مؤكدا على عزم بلاده تعزيز علاقات التعاون مع الجزائر والارتقاء بها الى آفاق أوسع. وخاصة في كافة مراحل السلسلة القيمة في قطاع المحروقات. ولا سيما تطوير الصناعة الغازية، والتكوين وتبادل التجارب والخبرات بين شركات البلدين.

وقد تم استقبال وزير الطاقة والمناجم من طرف نظيره الفنزويلي، والذي يشغل في نفس الوقت منصب الرئيس المدير العام للشركة الفنزويلية للنفط، السيد بيدرو رافائيل تيليشيا. حيث بحث الجانبان حالة علاقات التعاون الثنائي في مجال الطاقة. وسبل تدعيمها وتطويرها، خاصة في مجال البحث واستغلال وإنتاج المحروقات، والبتروكيمياء والصيانة.

أما في مجال الصناعة النفطية والغازية ناقش الطرفان أوجه تعاون أخرى متعلقة بالتكوين والتدريب وتبادل الخبرات بين سوناطراك والشركة الفنزويلية للنفط PDVSA

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى