موريتانيا ترأس الاتحاد الإفريقي لعام 2024

تم تعيين موريتانيا لرئاسة الاتحاد الإفريقي لعام 2024، خلفا لجزر القمر التي ترأست الإتحاد من فيفري 2023 إلى غاية فيفري 2024.

فبعد اجتماع عقدته ظهيرة أمس الجمعة، 9 فيفري، أجمعت الدول الأعضاء الأعضاء في إقليم شمال إفريقيا للاتحاد الإفريقي على اختيار الجمهورية الإسلامية الموريتانية، لتمثيل الإقليم كرئيسة دورية للاتحاد الإفريقي للسنة الجارية.

فحسب ما أفادت به سفارة الجمهورية الصحراوية التي ترأست الاجتماع بصفتها تتولى عمادة الإقليم، فقد أجمع سفراء وممثلوا كل من الجزائر، ومصر، وليبيا، وموريتانيا، والمغرب، وتونس على دعم اختيار موريتانيا ممثلة لإقليم الشمال لرئاسة الاتحاد الإفريقي لسنة 2024.

تتم رئاسة الإتحاد الإفريقي من طرف رؤساء الدول الإفريقية لمدة سنة واحدة حيث يتم انتخابهم بالتدوير من خلال الأقاليم الخمسة الموجودة في القارة الإفريقية: الشمال، الجنوب، الشرق، الغرب والوسط.

موريتانيا ستخلف، بعد انتخابها من طرف دول شمال إفريقيا، جزر القمر التي ترأس حاليا الإتحاد عن إقليم شرق إفريقيا، والتي ستنتهي عند انعقاد القمة الـ37 للإتحاد الإفريقي في دورتها العادية أواسط هذا الشهر.

حيث سيعقد الإتحاد الإفريقي قمته بحضور رؤساء دول وحكومات الاتحاد الـ55 يومي 17 و 18 فيفري الجاري، بمقر الإتحاد في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

حسب مسودة جدول أعمال القمة، فسيتم تناول عديد الملفات منها الإصلاحات المؤسسية للاتحاد، كذلك تقييم خطة تنفيذ العشرية الأولى لأجندة 2063 واعتماد خطة التنفيذ الشعرية الثانية، كذلك ملف السلم والأمن في أفريقيا، إصلاح مجلس الأمن الأممي، والوضع في فلسطين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى